• نبذة عن الموقع
  • معرض الصور
  • أخبار العالم العربي – تحديث مستمر
  • اتصل بنا
  • شارك معنا
  • استفتـاء :

    هل لليهود حق ديني أو تاريخي في فلسطين؟
    مجموع المصوتين: 567 Back to Vote Screen

    إذبـح الـقـط !!

    13 ديسمبر , 2012

    نصحوه : إذبـح لها القط في ليلة عرسهـا .. اجـابهم : جـيـت أذبـح القطة جـرى لي مـا جـرى !!
    لا ينفع هذا الاسلوب مع بنات اليوم ، فلو ذبحت قطا لرمتك بالجنون وربما اتصلت بجمعيات الرفق بالحيوان ورفعوا عليك مليون قضية .. للمتابعة اضغط هنا

    181

    يقول الكاتب : فكرت في الموضوع مليا ، لماذا القطة ! هل لانها الاسهل والاصغر ؟ ام ان قلب المرأة رقيق الى درجة عدم تحملها رؤية ذلك المخلوق الاليف يغادر الحياة دون ذنب ارتكبه ؟ على كل حال المرأة اليوم غيرها بالامس ، فلو ذبحت اسدا امامها فلن يحرك شيئا في نفسها ، ونلاحظ اليوم تزايد اعداد القطط في المدن والقرى واذا اختفت في بعض المناطق فليس يسبب ذبحها ليلة الزفاف ولكن بسبب تزايد اعداد العمال من جنوب اسيا !! بالمناسبة ما هو المثل المقابل في كوريا او تايلند ؟ هل يقولون اذبح لها الخروف في ليلة عرسها ؟!
    تذكرت هذا المثل (والحديث للكاتب) قبل سنوات عندما مارست مهنة التدريس في المرحلة المتوسطة . فكنت مثل العريس اتلقى النصائح والتوجيهات والنظريات . واحد اهم فشل الزيجات كثرة النصائح التي يتلقاها الطرفان . المهم قررت ان ادخل سلك التدريس وكنت اردد قول امير الشعراء احمد شوقي : قم للمعلم ووفيه التبجيلا … كاد المعلم ان يكون رسولا
    وعندما سمعني احد الزملاء وقد قضى اكثر من نصف عمره في التدريس ، قال متسائلا : اي كلام تقول يا هذا ؟ ان المعلم مثل السلم او المصعد يرتقيه الجميع ويصلون الى مواقع عالية ومناصب مرموقة اما المعلم او المصعد فهو باق في محله .
    اعود للقصة . لم انم جيدا الليلة التي سبقت يومي الاول في التدريس وتخللتها احلام رايت فيها الطلاب والمدير وكوابيس رايت فيها المفتشين .. دخلت الفصل متصنعا الجدية ولم أحيهم . كتبت على السبورة عنوان الدرس وكنت اتوقع شرا وهو ما حدث بالفعل . قذفني احدهم بقطعة طباشير اخـطــأت هـدفـهــا ، كمـا حـدث مـع صواريخ ( سكـود ) .. تطلعت في الوجـوه والرؤوس التي ” حان قطافها ” لكني ما كنت ادري إن كنت صاحبها ، في آخر الصفوف كان يجلس اكبرهم سنا ، وربما كان اكبر من المدرس ، هل ابدأ به ؟ لا، لا ،لايستحسن ذلك ، لا بد ان نحترم وقاره . وكـان يجلس قريبـا منه طالـب مفتول العضـلات رزقه الله بسطة في الجسم ، كان اطول مني كثيرا ووزنه اضعـاف وزني . هـذا كـان الاسد وكنت ابحث عن قـط .. لو صفعته لـرد لي الصـاع عشرة (كريم جدا) وعندها لن يحترمني احد . إبعد عن الشر وغني له ، ابتعدت ولم اغني بسبب رداءة الصوت . قررت ان افعل مثل الجامعة العربية (زمان) ، فلا بد من عقاب جزر القمر لانها ربما فكرت في اقامة علاقات مع اسرائيل . حولت النظر الى الصف الاول. رأيت ” قطا ” اي طالبا صغير السن جذبته من ثوبه لكن على عكس الجامعة العربية اشفقت عليه بعد ان رأيت تعابير الخوف والبراءة على وجهه. وهنا تقدم مني مفتول العضلات ، واعترف بذنبه ولان العفو عند المقدرة صفة طيبة وان شئت فقل “الجبن سيد الاخلاق” قلت: نظرا لحسن اخلاقك واعترافك بالخطأ فقد سامحتك وان شاء الله لا تكررها ومن حسن حظي انه لم يكررها وإلا صارت “علوم”.

    لحم قط


    [عدد التعليقات:10] [8٬133 قراءة للموضوع] [التصنيف: استدلالات فـي محــور]

    اخترنا لكم
    التعليقات
    عدد التعليقات على هذه التدوينة: 10
      المعلّق: حسن يوسف | يوم 17/01/2013 الساعة 4:41 م
    1. ارى ان العبرة المستفادة من هذا المقال :
      ان الجبن صفة متلازمة للبعض ومصلحتهم فوق كل اعتبار حتى وان ظلموا

    2. المعلّق: عمر عسراوي | يوم 17/01/2013 الساعة 9:23 م
    3. نستنتج ان بعض العادات والتقاليد السيئة كانت تمارس في بعض المجتمعات .. كذبح القط لاخافة العروس ليلة الدخلة وهذا ينم عن جهل

    4. المعلّق: ابراهيم بلعاوي | يوم 17/01/2013 الساعة 11:43 م
    5. كذلك التربية الاسرية تؤثر على المؤسسة التربوية سلبا او ايجابا

    6. المعلّق: عبد الرحمن عسراوي | يوم 18/01/2013 الساعة 8:19 ص
    7. مهنة التدريس هي العطاء

    8. المعلّق: Imad Asrawi | يوم 18/01/2013 الساعة 10:54 ص
    9. والله يا خال هالمقال خطير حامل لصواريخ لا تحملها الا طائرات من طراز F-18

      يحميكم

    10. المعلّق: هاني عسراوي | يوم 18/01/2013 الساعة 10:56 ص
    11. سابقا كان المعلم بمثابة الاب للطلاب يحترمونة ويخافونه … واصبح اليوم سلامتكم من الشر

    12. المعلّق: ادهم | يوم 18/01/2013 الساعة 12:11 م
    13. جيل اليوم من الجنسين يختلف عن جيل الامس

    14. المعلّق: راسم مسعود | يوم 18/01/2013 الساعة 1:19 م
    15. في بعض المجتمعات والشعوب الاسيوية يأكلون لحوم القطط !!

    16. المعلّق: yaser Asrawi | يوم 18/01/2013 الساعة 1:30 م
    17. التجربة الاولى في اي عمل لها من الهيبة والخوف في النفس … تجر بعض الكوابيس والاحلام ههههه

    18. المعلّق: امل | يوم 18/01/2013 الساعة 1:49 م
    19. السياسة وحل …. ومصالح الدول فوق كل اعتبار بصرف النظر عن الحق والباطل

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *